أخبار وطنية، الرئيسية، حوادث

المحكمة الإبتدائية تقول كلمتها في حق المتورطين في تعنيف فتيات يقرأن القرآن الكريم

أدانت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بإمنتانوت، مساء يوم الخميس، شخصين بالحبس النافذ على خلفية تورطهما في تعنيف فتيات يقرأن القرآن، وإهانة المصحف الشريف، بإقليم شيشاوة.

وقررت هيئة الحكم متابعتهما بتهمة منع إقامة عبادة باستعمال العنف، طبقا للفصل 221 من القانون الجنائي، وحكمت عليهما بالحبس النافذ لمدة خمسة أشهر وغرامة مالية قدرها 2000 درهم لكل واحد منهما.

وتعود فصول القضية إلى يوم 08 مارس الجاري، عندما قام المتهمان، الأب البالغ من العمر 58 سنة وإبنه الثلاثيني، بالتوجه إلى خيمة مخصصة لدروس تحفيظ القرآن الكريم، بدوار “إغيل نتلغمت” التابع لجماعة أداسيل بإقليم شيشاوة، وقاما بالاعتداء على الفتيات اللواتي كن يقرأن القرآن، كما قاما برمي طاولة تحتوي على عدد من المصاحف الشريفة.

وكانت مصالح الدرك الملكي بجماعة اداسيل، قد تمكنت يوم الاثنين الماضي، من توقيف المشتبه فيهما، بعد ظهورهما في مقطع فيديو منشور على نطاق واسع بمنصة التواصل الإجتماعي “فيسبوك”، وهما يقومان بالتهجم على 6 فتيات، ومنعهن من قراءة القرآن، بدعوى التسبب لهما في الإزعاج

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *