الإقتصاد والأعمال، الرئيسية

بعد الفلاحين، عمال الموانىء الإسبانية يحتجون بسبب المغرب

بعد نقابات الفلاحين بإسبانيا والهيئات المهنية للنقل الطرقي الذين أقحموا المغرب في ملفاتهم المطلبية، جاء الدور على عمال الشحن التفريغ بالموانىء الإسبانية والذين بدورهم أعلنوا عن موجة احتجاجات بسبب “تفضيل الاتحاد الأوروبي للموانئ المغربية”، حسب بلاغ النقابة التي تمثل مصالحهم.

وقالت جريدة “ذا أوبجيكتيف” الإسبانية، أن حوالي 4500 من عمال الشحن والتفريغ بالموانىء الإسبانية يعتزمون الانخراط في سلسلة من الإضرابات ضد الاتحاد الأوروبي، وستكون محطة البداية مع وقفة احتجاجية كبيرة في 3 أبريل القادم، أمام مقر المجلس الأوروبي في بروكسيل.

وتسببت الضريبة البيئية للحد من انبعاثات الكربون بالموانىء الأوروبية، في فقدان القدرة التنافسية وانخفاض أعمال الشحن ومعالجة الحاويات بالموانىء الإسبانية الرئيسية مثل پلنسية، وفي المقابل سيكون ميناء طنجة المتوسط أكبر مستفيد من تطبيق الضريبة التي سيتم تطبيقها تدريجيا اعتبارا من هذا العام، حتى تنفيذها الكامل في عام 2026.

وأكد تقرير سابق لهيئة ميناء خليج الخزيرات (APBA)، أن الميناء سيخسر 60 بالمائة من عمليات إعادة شحن الحاويات لفائدة ميناء طنجة المتوسط بسبب تشديد ضوابط التحكم في انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بقطاع النقل البحري الأوروبي.

ورجحت هيئة الجزيرة الخضراء في تقريرها، تكبد الميناء خسائر في حدود 300 مليون يورو سنويا وفقدان 1600 وظيفة مباشرة، بالإضافة إلى تأثر 4200 فرصة عمل غير مباشرة بالأنشطة المرتبطة بالقطاعات المينائية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *