الرئيسية، مجتمع

هزة ارتدادية جديدة ضواحي مراكش.

في صباح اليوم الإثنين 18 مارس 2024، هزت هزة ارتدادية جديدة منطقة أمزميز و إمي ندونيت و الضواحي بإقليم الحوز، مخلفة وراءها حالة من الخوف و الهلع بين السكان.

و حسب مصادر إعلامية، فقد وقعت الهزة حوالي الساعة 1:55 دقيقة، و شعر بها جميع سكان المنطقة، مما أدى إلى حالة من الارتباك و الخوف.

و يذكر أن منطقة أمزميز كانت قد تعرضت لزلزال مدمر في 8 شتنبر الماضي، خلف خسائر بشرية و مادية كبيرة، و لا تزال المنطقة تعاني من تداعياته إلى اليوم.

و قد زادت هذه الهزة الارتدادية من مخاوف السكان، خاصة و أنهم لا زالوا يعيشون في خوف من تكرار الكارثة.

وأوضح جبور في تصريح لـ “سيت أنفو”، أن الهزة الأرضية التي وصلت قوتها إلى 4.7 درجات على سلم ريشتر، تعود لنشاط البحر الأبيض المتوسط، المستمر منذ ثلاث سنوات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *