الرئيسية، مجتمع

سجن آيت ملول يفضح “هوية مزورة”.

كشف تنقيط شخص برفع البصمات داخل سجن آيت ملول عن كونه انتحل هوية أخيه؛ وعلى أساس هذه الهوية كانت المصالح الأمنية بأكادير أجرت معه مسطرة الاستماع إليه وإحالته على القضاء على إثر توقيفه لضلوعه في قضية تتعلق بحيازة ممنوعات.

وأسفرت عملية التنقيط المذكورة عن كون الموقوف يشكل موضوع أزيد من عشر برقيات بحث على الصعيد الوطني صادرة عن مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي بلفاع والمركز القضائي بسرية بيوكرى، لنشاطه في ترويج المخدرات.

وكان الموقوف يستغل الشبه بينه وبين أحد إخوته من أجل تجنب توقيفه أو تضليل العدالة حول سجله المثقل ببرقيات البحث، إذ لم يكشف تنقيطه عن كونه مبحوثا عنه توبع بناء على هوية أخيه، قبل أن تتوصل مصالح السجن إلى ذلك.

وانتقلت مصالح الدرك الملكي ببلفاع وبالمركز القضائي لبيوكرى إلى سجن آيت ملول من أجل الاستماع إلى المعني بالأمر حول برقيات البحث الصادرة في حقه، المتعلق موضوعها بحيازة الممنوعات والاتجار بها، وذلك قبل عرضه على أنظار النيابة العامة المختصة.

المصدر: هسبريس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *