الرئيسية، مجتمع

فتح معبر “زوج بغال” لتسليم جثمان شاب مغربي توفي بالجزائر.

تم يوم أمس الخميس، فتح معبر “زوج بغال” الحدودي بين الجزائر والمغرب بشكل استثنائي، لتسليم جثمان شاب مغربي يبلغ من العمر 29 عامًا، الذي لقي حتفه داخل الأراضي الجزائرية.

أوضح حسن عماري، رئيس جمعية مساعدة المهاجرين في وضعية صعبة، أن المتوفى، الذي ينحدر من منطقة تازة، توفي قبل نحو أسبوع، وتمكنت الجمعية من خلال ممثلها في الجزائر وبالتعاون مع القنصلية المغربية في الجزائر العاصمة من إنهاء الإجراءات اللازمة لنقل الجثة بسرعة.

وأضاف أن الشاب كان يعيش في ولاية قالمة بشمال شرق الجزائر بطريقة غير شرعية مع شقيقين له، وكان يمارس احدى الحرف ما قبل أن يتعرض لأزمة قلبية أودت بحياته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *