الرئيسية، رياضة

مصدر… هيرفي رونار حاول من قبل اقناع دياز باللعب رفقة المنتخب في مونديال روسيا.

كشف مصدر مقرب من الجامعة الملكية لكرة القدم في حديثه لجريدة “العربي الجديد” أن المدرب السابق للمنتخب الوطني المغربي الفرنسي هيرفي رونار حاول إقناع إبراهيم دياز بارتداء قميص منتخب “أسود الأطلس”، تمهيدا للاعتماد عليه في مونديال روسيا 2018، بعدما اجتمع معه برفقة عائلته في إنكلترا، من دون أن يفلح في مسعاه.

وأضاف المصدر ذاته إلى أن هناك متابعة دقيقة للمواهب من الأصول المغربية منذ الصغر، على غرار ما حدث مع لامين يامال، موهبة برشلونة، حيث كان والده في تواصل مستمر مع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وبالضبط منذ كان ابنه يبلغ من العمر 10 سنوات فقط، قبل أن يغير رأيه في لحظة.

وحسب “العربي الجديد” فإن الجامعة الملكية لكرة القدم قامت بتجنيد وتوظيف شخصيات بارزة ولاعبين مقربين من اللاعب إبراهيم دياز، بغرض حسم قراره باللعب لمنتخب “أسود الأطلس”.

وأضاف المصدر نفسه أن مدرب الأسود وليد الركراكي لعب دورا بارزا في استقطاب اللاعب دياز عبر تكثيف الاتصالات به، وعقد سلسلة من الاجتماعات معه، سواء في إيطاليا، حين كان لاعبا في صفوف نادي ميلان الإيطالي، أو بعد عودته إلى مدريد الإسبانية للعب برفقة ريال مدريد، خصوصا أنه يجيد التحدث باللغة الإسبانية بطلاقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *