الرئيسية، مجتمع

أمن مراكش يوقف مروجي مخدرات.

تمكنت فرقة محاربة المخدرات التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش، اليوم الأحد، من إيقاف أشخاصا على ذمة الاتجار بالمخدرات وترويجها بمدينة مراكش وضواحيها، وأخضعتهم لتدابير الحراسة النظرية، بتعليمات من النيابة العامة، من أجل البحث والتقديم، وإحالة سيارة تم حجزها في القضية إلى المحجز البلدي لتبقى رهن إشارة العدالة.

وأوضحت المصادر أن اثنين من الموقوفين كانا قادمين من إحدى “مدن شمال المملكة” على متن سيارة متلبسين بحيازة 35 غراما من مخدر الكوكايين و1800 غرام من مخدر الشيرا، كانت مخبأة بعناية بتجويف سري تم إعداده لهذه الغاية أسفل الكراسي الخلفية.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن “هذه العملية الأمنية التي نفذت على مستوى شارع الحسن الثاني، تمت بالتنسيق المتواصل مع الفرقة الجهوية لمراقبة التراب الوطني، وتحت إشراف النيابة العامة المختصة“، مبرزة أن “البحث الأولى مع أحد الموقوفين كشف أنه تسلم كمية المخدرات المحجوزة من طرف شخص بشمال المملكة بغية إيصالها بمعية شريكه إلى شخصين يحترفان ترويج المخدرات بمراكش”.

وتم نصب كمين للشخص الذي كان سيتسلم كمية المخدرات الصلبة، أسفر عن توقيفه على مستوى دوار تابع للجماعة الترابية القروية تاسلطانت، بالتنسيق مع العناصر الدركية المختصة ترابيا، وحجز بمنزله بالدوار نفسه 120 غراما من مخدر الشيرا، بحسب المصادر عينها.

وفي سياق هذا التدخل، تم توقيف شخص آخر على مستوى شارع كماسة حي المحاميد، كان من المفترض أن يتسلم كمية 1800 غرام من مخدر الشيرا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *