الرئيسية، سياسة

مجلس جامعة الدول العربية يشيد بمبادرة الدول الإفريقية الأطلسية.

أشاد مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري بمبادرة “الدول الإفريقية الأطلسية” التي أطلقها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، كمسار لشراكة إفريقية هدفها تعزيز روابط التعاون والاندماج بين الدول الإفريقية المطلة على المحيط الأطلسي، بغية توطيد السلام والاستقرار والازدهار المشترك في المنطقة.

كما ثمن المجلس، مبادرة صاحب الجلالة الهادفة إلى تمكين دول الساحل من الولوج إلى المحيط الأطلسي، لأهميتها الاستراتيجية المندرجة في إطار التضامن الفاعل للمغرب مع البلدان الإفريقية الشقيقة عموما ومنطقة الساحل على وجه الخصوص.

وأشاد المجلس كذلك باستقبال المملكة المغربية مؤخرا لأزيد من 20 ألف طالب إفريقي للدراسة في مختلف المعاهد والجامعات المغربية، من منطلق الحرص على تعزيز الروابط والتضامن العربي مع الدول الإفريقية الصديقة.

وفي نفس السياق دعا المجلس إلى مواصلة الاستفادة من مركز محمد السادس للعلماء الأفارقة، ومعهد محمد السادس لتكوين الأئمة والمرشدين والمرشدات بالمملكة المغربية، ورحب باستضافتها لمكتب برنامج الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب والتدريب بإفريقيا.

يذكر أن مجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية انعقد اليوم بالقاهرة حيث تم في مستهل الاجتماع تسليم الرئاسة الدورية للمجلس من المملكة المغربية لموريتانيا.

ومثل المغرب في الاجتماع وفد ترأسه وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة وضم بالخصوص محمد آيت وعلي سفير المغرب بالقاهرة ومندوبه الدائم لدى الجامعة العربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *