أكادير والجهة، الرئيسية، مجتمع

حسناء زعنون تؤطر بتارودانت دورة تكوينية لفائدة نساء المدينة في مجال العمل الجمعوي

في اطار الاحتفالات المخلدة لليوم العالمي للمراة نظمت جماعة تارودانت  يوم فاتح مارس 2024  بشراكة مع مركز تارودانت كفاءات لقاءا تكوينيا تحت شعار “المرأة الفاعلة الجمعوية… الواقع والآفاق”. بمقر الجماعة  اطره كل من الاستاذ سمير مقبول وهو مدرب ومقاول ومواكب للمقاولات الصغيرة والصغيرة جدا والاستاذة حسناء زعنون وهي مقاولة وفاعلة جمعوية وسياسية بحضورالسيدة فاتحة موفق نائبة الرئيس المكلفة بالشؤون الاجتماعية بجماعة تارودانت .اللقاء كان فرصة لابراز دور المراة في مجال التنمية الاقتصادية والاجتماعية واظهار حضورها وتفوقها في مختلف المجالات ، ورسخ اللقاء على اهمية وضرورة الانخراط في التكوينات الاساسية لتعزيز وتقوية حضور المراة  في المجتمع ومنحها ثقة اكبر لابراز مؤهلاتها ومقوماتها .

حسناء زعنون ركزت في مداخلتها خلال الدورة التكوينية على اهمية الانصات والبحث عن الجديد والاستفادة من تجارب الاخرين لصقل الموهبة ومعها التجربة مؤكدة على ان التكوين يبقى اساسي لتقوية الرصيد الفكري والمعرفي للمراة خاصة في المشهد المقاولاتي مشيرة الى ان جهة سوس ماسة كانت ولاتزال السباقة لفتح المجال امام المراة المقاولة والتي نجحت في تحقيق الذات واطهار ما تزخر بها من مؤهلات ومقومات تجعلها رائدة في قطاعات عدة وفي مجالات مقاولاتية مختلفة ان على المستوى الحضروي او القروي ، واثنت الاستاذة حسناء زعنون عن المراة السوسية التي ولجت مجال المقاولة من اوسع الابواب وبدون اي مركب نقص

مستعرضة نمادج حية لمقاولات مغربيات نجحت في فرض ذواتهم بالارادة والعزيمة وحسن الانصات مشيرة الى ان الدورات التكوينية من هذا القبيل تمنح للمراة فسحة امل اضافية لمواصلة المشوار ، مضيفة ان الافكار متوفرة لدى نساء المنطقة وهناك برامج عدة لدعم المقاولات وجب على النساء الاستفادة منها لتقوية مشاريعها ورفع من اسهمها ومنها على سبيل المثال برنامج سوس ماسة مبادرة التي تقدم قروض بدون ضمان ومن دون فوائد .

حسناء زعنون في تصريحها للجريدة عقب اختتام الدورة التكوينية التي عرفت مشاركة كبيرة ومميزة  للجمعيات النسوية والفاعلات الجمعويات  بتارودانت  لم تخفي سعادتها بالمشاركة وتقاسم تجربتها مع نساء تارودانت اللواتي عبرن عن غيرة ورغبة كبيرة في اكتساب مهارات وتجارب اضافية مشيرة الى ان التجاوب الكبير للنساء المشاركات معها ومع الاستاذ سمير مقبول اظهر تعطش جمعويات تارودانت  لمثل هكدا تكوينات والتي ستتواصل في قادم الايام لمزيد من التاطير والمواكبة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *