الرئيسية، حوادث، مجتمع

بسبب خلاف مع زوجته أربعيني يحرق نفسه حتى الموت.

أمرت النيابة العامة المختصة بالدائرة القضائية سطات، اليوم الأربعاء، بإخضاع جثة شخص أربعيني للمعاينة الطبية أو التشريح عند الضرورة، من قبل فريق طبي مختص، لتحديد السبب الحقيقي للوفاة، بعد إقدام الهالك قيد حياته على إضرام النار في جسده مستعينا بمادة حارقة.

وأفادت مصادر مطلعة بأن الهالك (م،ب)، وهو متزوج وأب لأربعة أطفال، قصد ليلة البارحة الثلاثاء منزل أصهاره بدوار أولاد موجان، بالجماعة الترابية النخيلة دائرة ابن أحمد التابعة لإقليم سطات، قصد مصالحة زوجته التي غادرت بيت الزوجية غاضبة نهاية الأسبوع الفارط نحو منزل عائلتها لأسباب مجهولة.

وأضافت المصادر ذاتها بأن فشل الزوج في محاولات الصلح مع زوجته عبر مكالمات هاتفية عدة أدت به إلى سكب مادة حارقة على جسده، قبل إضرام النار في نفسه بالقرب من منزل أصهاره، في ظروف شكلت موضوع بحث أولي من قبل عناصر الضابطة القضائية، تحت إشراف النيابة العامة المختصة بسطات.

وانتقلت عناصر الدرك الملكي التابعة للمركز الترابي ثلاثاء لولاد ( فيني) سرية وجهوية سطات إلى مكان الواقعة مع ممثل السلطة المحلية، حيث قامت بمعاينة جثة الهالك، وحجز كل ما يمكن أن يفيد في البحث القضائي التمهيدي، مع تدوين المعطيات على شكل معلومات قضائية، قبل توجيه الجثمان نحو قسم حفظ الجثث بعاصمة الشاوية ووضعه رهن إشارة أوامر الوكيل العام للملك بسطات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *