أخبار وطنية، الرئيسية

المغرب يعزز تواجده العسكري في الصحراء

عززت القوات المسلحة الملكية المغربية تواجدها بالمنطقة العازلة بالصحراء المغربية ، بمنطقة أوسرد، على بعد حوالي 260 كلم من مدينة الداخلة. وباشرت عناصر من القوات المسلحة الملكية أعمال الإصلاح الطرقية وربط شبكات الماء والكهرباء على طول الحدود الجنوبية مع موريتانيا.

وأفادت مصادر محلية أن هذه التحركات تأتي في ضوء إنشاء طريق جديد يربط بين البلدين، حيث انطلقت الأشغال في مدن أوسرد وكلتا زمور وأكوينيت. وتندرج هذه الخطوة التي قامت بها القوات الملكية في إطار المبادرة الملكية لمنح دول الساحل (النيجر وبوركينا فاسو ومالي وتشاد) منفذا إلى المحيط الأطلسي.

وبدأت هذه الأشغال بعد وقت قصير من زيارة وفد مهم ترأسه الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ورئيس بعثة المينورسو، ألكسندر إيفانكو، إلى، المفتش العام للقوات المسلحة الملكية وقائد المنطقة العسكرية الجنوبية .

وفي 21 فبراير الحالي، حل الجنرال الأمريكي مايكل لانجلي، بالمغرب حيث التقى بعدد من المسؤولين والضباط في القوات المسلحة الملكية، من أجل التباحث حول سبل تطوير التعاون الثنائي المشترك بين الرباط وواشنطن على المستويين الأمني والعسكري والتباحث أيضا حول القضايا المشتركة، حسب ما أفادت به السفارة الأمريكية بالمغرب في بيان لها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *