أكادير والجهة، الرئيسية

انخفاض الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك بأكادير

سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك بمدينة أكادير خلال شهر يناير المنصرم، انخفاضا بنسبة 0,6 في المائة مقارنة مع الشهر السابق من نفس السنة.

وأفادت مذكرة للمندوبية السامية للتخطيط، بأن الرقم الاستدلالي العام لشهر يناير 2024 عرف انخفاضا طفيفا، إذ بلغ 115,6 مقابل 116,3 في دجنبر الماضي.

من جهته، سجل الرقم الاستدلالي السنوي للأثمان عند الاستهلاك لسنة 2024 ارتفاعا بنسبة 2,1 في المائة بالمقارنة مع سنة 2023 إذ انتقل من 113,2 إلى 115,6.

وبالنسبة للمؤشر العام، فقد سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك، بالمقارنة مع نفس الشهر من السنة السابقة، انخفاضا بـ 0.6 في المائة خلال شهر يناير 2024.

وقد نتج هذا الانخفاض عن تراجع الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية ب 0,9 في المائة والرقم الاستدلالي للمواد غير الغذائية ب 0,3 في المائة.

وهمت انخفاضات المواد الغذائية المسجلة ما بين شهري دجنبر 2023 ويناير 2024 على الخصوص أثمان “الخضر” ب 9,6 في المائةk وبالمقابل ارتفعت أثمان “السمك وفواكه البحر” ب 4,7 في المائة و”الفواكه” ب 0,6 في المائة و”القهوة والشاي والكاكاو” ب 0,4 في المائة و”اللحوم” ب 0,3 في المائة.

وبالنسبة للمواد غير الغذائية، فإن الانخفاض هم على الخصوص أثمان “المواد الصيدلية” بـ 4,9 في المائة و”المحروقات” ب 2,4 في المائة.

ويهدف الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك إلى قياس التطور النسبي لأثمان بيع المواد الاستهلاكية بالتقسيط في الزمان والمكان لمختلف المواد المكونة للسلة المرجعية التي تستهلكها الأسر.

ويستعمل هذا المؤشر من أجل قياس المعدل العام للتضخم، وتتبع وتحليل الظرفية الاقتصادية، وتقويم مجاميع المحاسبة الوطنية بالأسعار الثابتة.

وتتم عملية تحصيل أثمان المواد الاستهلاكية الغذائية وغير الغذائية بالاتصال المباشر بعينة من نقاط البيع بالتقسيط، وبصفة دورية ومنتظمة حسب المواد عن طريق بحث مستمر على صعيد 18 مدينة بالمملكة وهي: الدار البيضاء، الرباط، طنجة، مراكش، وجدة، فاس، أكادير، مكناس، بني ملال، القنيطرة، تطوان، الرشيدية، أسفي، العيون، كلميم، سطات، الداخلة، والحسيمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *