أخبار وطنية، الرئيسية

مقتل الحارس الشخصي للرئيس الموريتاني في حادث غامض بعد تدشين معبر رفقة تبون بتندوف

توفي أحد الحراس الشخصيين المرافقين للرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني، وأصيب آخر بجراح، إثر حادث سير تعرض له الموكب الرئاسي خلال عودته من المعبر الحدودي بين موريتانيا والجزائر باتجاه مدينة تيندوف الجزائرية.

وحسب وسائل إعلام موريتانية وقع الحادث خلال عودة موكب الوفد الرئاسي من المعبر البري تندوف_ازويرات وذلك مباشرة بعد ساعات من تدشينه من طرف الرئيس الموريتاني ونظيره الجزائري.

وأكدت ذات المصادر، انه قد وتم نقل جثمان الحارس الشخصي للرئيس الموريتاني المتوفى، وزميله المصاب إلى أحد المستشفيات في مدينة تندوف، في انتظار إرسال طائرة لاستقدام الجثمان والمصاب إلى نواكشوط لاحقا.

وغادر الوفد الرئاسي الموريتاني مدينة تندوف مساء اليوم الخميس، في طريق عودته إلى نواكشوط، وذلك بعد زيارة استمرت ساعات، خلالها تم تدشين المعبر البري تندوف_الزويرات كأول معبر تجاري بري بين البلدين بعد فشل المعبر البحري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *