الرئيسية، رياضة

ضمنهم رحيمي والبولديني وأزنو ولخديم، هذه أبرز الأسماء المرشحة لحمل قميص المنتخب المغربي

يتجه وليد الركراكي، مدرب المنتخب المغربي الأول لكرة القدم، إلى إجراء تغييرات كبرى، خلال مباراتي أنغولا وموريتانيا.

ويواجه المنتخب المغربي الأول لكرة القدم، نظيره الأنغولي، يوم الجمعة 22 مارس المقبل بالملعب الكبير بأكادير، إضافة إلى مباراة ثانية تجمع الأسود وموريتانيا، يوم الثلاثاء 26 مارس.

وأكدت عدد من التقارير الصحفية، أن وليد الركراكي يتجه لمعالجة بعض المراكز، خاصة في الهجوم ومركز الظهير الأيسر.

وأضافت ذات المصادر، أن مدرب الأسود يفكر في الاستعانة باللاعب يوسف لخديم لاعب فريق ريال مدريد أو آدم أزنو، لاعب بايرن ميونخ الألماني، لحل أزمة الجهة اليسرى داخل كتيبة الأسود.

وأبرزت التقارير، أن وليد الركراكي يفكر في إنعاش خط الوسط، عبر الاستعانة بإلياس أخوماش، متوسط ميدان فياريال الإسباني.

كما من المرتقب أن يوجه الركراكي في المعسكر المقبل، الدعوة إلى عدد من اللاعبين المتألقين هذا الموسم على رأسهم سفيان رحيمي، لاعب العين الإماراتي، وحريمات نجم الجيش الملكي، بالإضافة إلى مراد باتنا والبولديني وعبد الرزاق حمد الله.

وكانت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، قد جددت مؤخرا، الثقة في وليد الركراكي مدربا للمنتخب المغربي الأول لكرة القدم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *