الرئيسية، مجتمع

إسبانيا تدخل تعديلات وتسهيلات على إتفاقية الإعتراف المتبادل برخص السياقة للمغاربة.

صادق مجلس وزراء إسبانيا على طلبات من الشركات الإسبانية، لإدخال تعديلات جديدة على مذكرات التبادل المتعلقة بالاتفاق بين إسبانيا والمغرب بشأن الاعتراف المتبادل برخص السياقة وتبادلها، بالإضافة إلى تطبيقها مؤقتاً.

هذه المبادرة الحكومية تهدف بالخصوص إلى تسهيل تبادل رخص السياقة المغربية للتغلب على العقبات التي تعترض توظيف السائقين المهنيين الجدد ومواجهة نقص العمال في هذا القطاع.

ووفقًا لتفاصيل نشرتها “NEXOTRANS”، يتم تنفيذ هذا الاتفاق مؤقتًا بعد ثلاثين يومًا من تاريخ استلام المذكرة الشفوية من سفارة المغرب، ويدخل حيز التنفيذ بعد استلام آخر إخطار يؤكد امتثال الطرفين للإجراءات الداخلية الضرورية لتنفيذ الاتفاقية.

وفيما يتعلق بنقص عدد السائقين المهنيين، يجب استغلاله بشكل فعّال من قبل السائقين المغاربة الطامحين لاستكشاف فرص عمل جديدة في الخارج، خاصةً مع التسهيلات التي تُقدمها المؤسسات لتبسيط إجراءات اعتراف برخص السائقين الأجانب.

ويجدر بالذكر أن هذه المشكلة لا تقتصر على إسبانيا فحسب، بل تؤثر حاليًا على مستوى الاتحاد الأوروبي بأسره، حيث يُعتبر الاعتراف برخص السياقة الأجنبية أحد التحديات التي يجب معالجتها لتجاوز هذا النقص. ووفقًا للتقديرات، يعاني القطاع في إسبانيا وحدها من نقص يقدر بنحو 20 ألف سائق محترف لنقل البضائع والركاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *