الرئيسية، تعليم

النقابات التعليمية الخمس تتفق مع وزارة التربية الوطنية على الصيغة النهائية للنظام الأساسي الجديد ونظام التعويضات.

خلص اللقاء الذي جمع وزير التربية الوطنية، شكيب بنموسى، بالنقابات التعليمية الخمس الأكثر تمثيليةأول أمس الجمعة 09 فبراير 2024،إلى إدخال التعديلات التي تقدمت بها بعض النقابات في نص النظام الأساسي الجديد.

وفي هذا السياق، أوضح الكاتب العامرالوطني للنقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل،،” صادق الرغيوي”. أن هذه التعديلات همت الصياغة القانونية لبعض المواد، مؤكدا على أن التعديلات كانت في اتجاه تجويد المضمون هذا اللقاء الذي ترأسه شكيب بنموسى بصفته وزيرا للقطاع الوصي ورئيسا للجنة الحكومية المكلف بهذا الملف واستمر لأزيد من أربع ساعات، كان مناسبة أيضا لتجويد النص القانوني لمشروع مرسوم التعويضات التي اتفق عليها في اللقاءات السابقة.

وبعد الاتفاق على الصيغتين النهائيتين لمرسومي التعويضات والنظام الأساسي، توقع الفاعل النقابي ذاته أن تتم المصادقة عليهما في اللقاء المقبل للمجلس الحكومي ليوم الخميس 15 فبراير الجاري.

إن ما ينتظر الحركة النقابية في الأيام المقبلة أكبر وأهم، حيث ستتم مناقشة مضامين مجموعة من القرارات والمراسم التي ستعمل الوزارة على إصدارها لتنزيل مضامين النظام الأساسي الجديد.وخاصة فيما يتعلق بالزيادة في الأجور ونظام التعويضات التكميلية،للإشارة فقد بدأت عملية تسويات بعض الملفات العالقة وذات الطابع التدبيريي ،والتي عمرت طويلا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *