الإقتصاد والأعمال، الرئيسية

تقرير إسباني…طموح المغرب في تطوير صناعة الهيدروجين الأخضر.

أفاد موقع “أتالايار” الإسباني رغبة المغرب في بناء بنية تحتية ذات أهمية كبيرة لتخزين الهيدروجين الأخضر في أربع موانئ.

وفي مقاله، أشار الموقع إلى التركيز البارز للمملكة على تعزيز نفسها كبديل فعّال وأكثر كفاءة في مجال الطاقة المتجددة على مستوى القارة، مع وصفه للمؤشرات الأولية بأنها جيدة للغاية، ورؤيته للمستقبل كفرصة للتقدم وفتح مسارات جديدة لتعزيز الريادة المغربية في ميدان الطاقة.

وأوضح المصدر نفسه أن المغرب يعتبر الهيدروجين الأخضر مصدر طاقة موثوق به والخيار الصحيح الذي يجب اعتماده، مشيرًا إلى أن المشروع الجديد الذي تقوم به الحكومة المغربية يعكس إرادة الملك محمد السادس في التخلص من اعتماد البلاد على طاقة الوقود الأحفوري.

وأضاف الموقع الإسباني أن المملكة تطمح إلى تخزين وتوريد وتصدير الهيدروجين الأخضر ومشتقاته في أربع موانئ، مع نية الاستفادة منه كوقود بديل للسفن.

وأشار المصدر أيضا إلى عرض الدراسة الجديدة التي حصلت على دعم من البنك الدولي، مشيرًا إلى تحديد استخدام الوقود الخالي من الكربون في الموانئ الأربع المقترحة وهي: المحمدية، الجرف الأصفر، طنجة المتوسط، وطنطان.

وأضاف المصدر نفسه أن أحد أهم مفاتيح المبادرة المستقبلية للمغرب هو التركيز على التقدم الكبير الذي حققته المملكة، ومن المتوقع رسم خارطة طريق لتطوير المشاريع الاستثمارية والحصول على التمويل اللازم من الداخل والخارج.

ووفقًا لـ “أتالايار” ونقلاً عن وزير التجهيز والماء، تهدف الدراسة إلى استكشاف الخيارات التقنية والاقتصادية لإنتاج الطاقة الخضراء التي سيتم استخدامها كوقود نظيف للسفن، مع التركيز على القدرة على تصديرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *