أخبار وطنية، الرئيسية

إيران تحتجز وتقرع طبول الحرب بالخليج

 

أعلنت إيران الأحد مصادرتها “سفينة اجنبية” في الخليج، في ثالث عملية من نوعها خلال اقل من شهر في هذه المنطقة الاستراتيجية الواقعة في قلب توتر متصاعد بين طهران وواشنطن.

وذكر الحرس الثوري، الأحد، أن السفينة جرى سحبها إلى ميناء بوشهر جنوبي إيران.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية أنه تم احتجاز الناقلة قرب جزيرة فارسي.

وذكرت قناة “برس تي في” أنه تم احتجاز الناقلة لقيامها بتهريب وقود إلى “دول عربية”، دون ذكر هوية تلك السفينة، فيما ذكرت قناة العالم أن الناقلة كانت تحمل 700 ألف لتر من الوقود المهرب.

وقال قائد المنطقة الثانية في القوات البحرية للحرس الثوري، العميد رمضان زيراهي، في تصريح صحافي، إنه تم احتجاز السفينة الأربعاء الماضي، بالإضافة إلى طاقمها المكون من 7 أفراد.

وأوضح أن “السفينة الأجنبية كانت تهرب النفط إلى إحدى دول الخليج”.

وشدد المسؤول الإيراني على أن “الحرس الثوري سيواصل الدفاع عن مصالح إيران القومية في مياه الخليج، ولن يتراجع عن ذلك قيد أنملة”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.