أخبار وطنية، الرئيسية

أب يرتكب مجزرة دموية في حق أم وأولادها الأربعة

و م ع

جرى، اليوم الثلاثاء، اعتقال رب أسرة يشتبه في قيامه بقتل أم وأولادها الأربعة، الذين عثر على جثثهم داخل شقة في بلدة “مو” (ضواحي باريس). وكشف بيان للمدعي العام، جان-باتيست بلادييه، أنه ”في يوم عيد الميلاد، عند حوالي الساعة التاسعة مساء عثر على جثث خمسة أشخاص داخل شقة تقع في مو، بعد أن تم إصدار تنبيه من قبل الأقارب الذين شعروا بالقلق بشأن عدم استجابة شاغلي المبنى”.

وأضاف أن الضحايا هم أم وأولادها البالغة أعمارهم تسعة أشهر، أربعة أعوام، سبعة أعوام وعشرة أعوام، مسجلا أن الأم والطفلتين الصغيرتين تعرضوا لعدد كبير من الطعنات بالسلاح الأبيض “لا يمكن إحصاؤها”، فيما لم يتم العثور على أي أثر واضح لجروح لدى الصبيين، الأمر الذي يضع فرضية الاختناق أو الغرق.

وبحسب مصدر في الشرطة، أكده المدعي العام، فإن التحليل المكثف لصور كاميرات المراقبة جعل من الممكن تتبع المشتبه به.

وقال المتهم، الفرنسي الجنسية، والذي تم اعتقاله في “سيفران” (ضواحي باريس) في منزل والده، إنه “يعرف سبب احتجازه لدى الشرطة، وتحدث عن مشاكله النفسية واكتئابه”، بحسب المدعي العام.

ومنذ العام 2017، يتم علاجه بسبب “الاضطرابات الاكتئابية والذهانية”، وتم العثور على وصفات طبية للمهدئات الطبية في المنزل.

وتقع جريمة قتل نساء كل ثلاثة أيام تقريبا في فرنسا، فقد قتلت 118 امرأة العام الماضي على يد أزواجهن أو أزواجهن السابقين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *