أخبار وطنية، الرئيسية

أرقام مخيفة لمخزون مياه السدود بالمغرب..تراجع لمستويات غير مسبوقة.. وهذه آخر المستجدات..

تواصل المنحى التراجعي لحقينة السدود المغربية مؤكدا تفاقم أزمة المياه بالبلاد، والوضعية الخطيرة تلك التي توصف بها الموارد المائية في المغرب.

ووفق الأرقام التي أعلنت عنها وزارة التجهيز والماء إلى حدود اليوم الأحد، لم تتجاوز نسبة ملء سدود البلاد 23,4 في المائة، في  في الوقت الذي كانت تقدر خلال اليوم نفسه من السنة الماضية بـ 31.1 في المائة.

وحسب الأرقام الرسمية، الصادرة عن وزارة التجهيز والماء، فإن مجموع الاحتياطي تراجع من 5041,3 مليون متر مكعب خلال اليوم نفسه من السنة الماضية إلى 3777,9 ملايين متر مكعب.

وتبين الأرقام ذاتها، حجم التراجع المتنامي لحقينة السدود، إذ إن نسبة ملء حوض أم الربيع لا تتجاوز 4,62 في المائة، فيما حوض سوس ماسة لا يتجاوز 11,22 في المائة، وحوض أبي رقراق 19,55 في المائة، وحوض درعة واد نون 20,46 في المائة، ثم حوض ملوية عند 25,53 في المائة.

وأفادت المعطيات نفسها بأن ثلاثة أحواض فقط تقترب نسبة ملئها من النصف؛ وهي حوض تانسيفت عند 46,70 في المائة، ثم حوض اللوكوس عند 39,13 في المائة، وسبو 36,66 في المائة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *