الرئيسية، رياضة

غياب أبرز لاعب بالبطولة الوطنية عن لائحة “الأسود” الموسعة يضع “الركراكي” في موقف محرج مع الجماهير المغربية

طرح عدد كبير من المتابعين للبطولة الوطنية الاحترافية، خاصة أنصار الزعيم العسكري، أكثر من علامة استفهام، بسبب غياب لاعب الجيش الملكي ربيع حريمات عن اللائحة الموسعة للمنتخب الوطني المغربي، التي كشف عنها الـ”كاف” أمس الأربعاء، أسابيع قليلة قبل انطلاق “كان” الكوت ديفوار.

واستغرب ذات المتابعين استمرار “الركراكي” في تجاهل الأداء المميز الذي يبصم عليه عميد العساكر، والذي جعل منه بشهادة كل المهتمين أبرز لاعب ارتكاز في البطولة الاحترافية، في مقابل المناداة على لاعب آخر باتت أرقامه في بورصة البطولة في تراجع رهيب، وهنا الحديث عن عميد الوداد البيضاوي يحيى جبران. وفق ماذكره موقع “أخبارنا”‘.

في ذات السياق، شدد ذات النشطاء على أن مكانة حريمات في كتيبة الأسود، كخيار ثان للركراكي بعد سفيان أمرابط، لا تناقش، خاصة أن اللاعب راكم خبرة كبيرة، تخول له سرعة الانسجام في الأجواء الإفريقية.

كما اعتبر ذات المهتمين أن بعض خيارات الركراكي البشرية، تفتقد كليا للمنطق، في إشارة إلى ضم لاعبين يفتقدون التنافسية مثل أشرف داري لاعب فريق بريست الفرنسي، ولاعبين آخرين باتوا على مشارف التقاعد، إلى جانب أسماء عديدة، حضورها كغيابها، لن تقدم الإضافة المرجوة. “أخبارنا المغربية”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *