الرئيسية، مجتمع

بلاغ خاص بمنخرطي الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.

أصدر الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، اليوم الخميس، بلاغا صحفيا لتذكير منخرطيه بمراقبة حق الاستفادة من التعويضات برسم الموسم الدراسي 2023 – 2024.

وذكر البلاغ “يذكر الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي كافة المستفيدين من التعويضات العائلية، معاش المتوفى عنهم والتغطية الصحية الإجبارية، أن عملية مراقبة حق الاستفادة من هذه التعويضات، قد انطلقت منذ 15 نونبر 2023، وذلك طبقا للمقتضيات القانونية الجاري بها العمل.”

وتضيف الوثيقة أن هذه العملية “تهم مراقبة تمدرس أو تكوين الأبناء المخول لهم الحق في الاستفادة من التعويضات العائلية بالنسبة للأبناء الذين تتراوح أعمارهم ما بين 12 و 21 سنة و الاستفادة من معاش المتوفى عنهم بالنسبة للأبناء الذين تتراوح أعمارهم ما بين 16 و 21 سنة بالإضافة إلى المستفيدين من التغطية الصحية الإجبارية الذين تتراوح أعمارهم ما بين 21 و 26 سنة.”

كما أكد الصندوق أنه “اعتمد لهذه العملية نظاما لاماديا قائما على التبادل الإلكتروني للمعلومات مع المؤسسات الشريكة المعنية بهدف التحقق من تمدرس الأبناء المستفيدين من التعويضات السالفة الذكر.”

وشدد على أنه “يتعين على أباء وأولياء الأمور الذين تعذر التحقق من تمدرس أبنائهم بفضل هذا التبادل الإلكتروني، أن يقوموا بإرسال الشواهد المدرسية أو الاستمارات المخصصة لمراقبة تمدرس أبنائهم، وذلك بعد تعبئتها من قبل المؤسسات التعليمية أو مراكز التكوين المهني، عبر الموقع الإلكتروني الخاص بالمؤمن من خلال خدمة “تعويضاتي” أو عبر البريد، وذلك لتفادي إيقاف صرف هذه التعويضات ابتداء من شهر دجنبر 2023.”

وتابعت الوثيقة؛ “هذا وتجدر الإشارة إلى أن الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي قد قام بإرسال الاستمارات المخصصة لمراقبة التمدرس إلى كافة الآباء وأولياء الأمور عن طريق البريد ابتداء من 15 نونبر 2023، كما أتاح لهم إمكانية تحميلها مباشرة عبر الموقع الإلكتروني”.

وأثار الصندوق انتباه أباء وأولياء الأمور إلى ضرورة تدوين رقم تسجيلهم على الشواهد المدرسية المرسلة، من أجل ضمان معالجتها، ذلك في حالة إيداع الشواهد المدرسية المعتادة عوض الاستمارات المخصصة لمراقبة التمدرس.

ومن أجل معرفة طريقة استعمال خدمة “تعويضاتي”، قام الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي بإعداد دليل توضيحي وشريط مصور يمكن الإطلاع عليهما من خلال موقعه الرسمي وكذا صفحاته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، كما وضع رقما للإتصال في حالة طلب المزيد من المعلومات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *