أخبار وطنية، الرئيسية

لفتيت يستنفر الولاة والعمال وتدابير استثنائية استعدادا لاحتفالات نويل

وجه وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، مذكرة مستعجلة إلى ولاة وعمال مختلف الجهات والأقاليم، يدعو من خلالها إلى عقد اجتماع للجان الأمنية، وذلك من أجل وضع “بروتوكولات” مناسبة لضمان أمن المواطنين وزوار المملكة خلال احتفالات رأس السنة الميلادية 2024، مع الحفاظ على الأمن والنظام العام والحد من وقوع أعمال إجرامية.

ووفق ما جاء في المذكرة، فإن هذا البروتوكول الأمني يجب أن يسمح بإظهار كل التدابير الأمنية المتخذة لدى الرأي العام، مع تعبئة كل المواد التابعة للمصالح المعنية، مؤكدة على ضرورة نهج تدابير أمنية احترازية تحسيسية من طرف جميع المتدخلين بما فيهم الإدارة الترابية والمصالح الخارجية.

ودعا وزير الداخلية إلى إرسال لجان مشتركة إلى المؤسسات الفندقية والسياحية والمصنفة 3 نجوم فما فوق من أجل الحرص على قيامها باتخاذ عدد من التدابير، أبرزها وضع بوابات إلكترونية للمراقبة وأنظمة مراقبة بالفيديو، مع إرسال تقرير يومي بهذا الخصوص إلى المصالح المركزية بوزارة الداخلية.

وحذرت التعليمات المركزية لوزارة الداخلية، أصحاب الفنادق والمطاعم من عدم اتخاذ هذه الإجراءات، مؤكدة أن السلطات المعنية ستمنع قيام أي احتفال بمناسبة نهاية رأس السنة في حالة مخالفة التعليمات الموجهة لأصحابها.

ودعت الداخلية الولاة والعمال، في ذات المذكرة، التي تتوفر “كود” على نسخة منها، إلى عقد اجتماعات بمختلف المقاطعات على المستوى الوطني، وذلك بهدف التتبع اليومي، مع جمع المعلومات الأمنية والحفاظ على درجة عالية من اليقظة.

كما شددت التعليمات على ضرورة وضع مراكز قيادة للسلطات المحلية والأمنية ابتداء من 24 دجنبر 2023، وذلك بمقر الولايات والعمالات والمناطق الحضرية (الباشويات) من أجل تبادل المعلومات وتتبع التدابير المتخذة، مع إرسال تقرير حول الإجراءات التي سيتم اتخاذها، في أجل أقصاه 20 دجنبر الجاري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *