أخبار وطنية، الرئيسية، حوادث

عصابة للملثمين تعتدي على عون سلطة وتستولي على سيارته الخاصة

تعرض عون سلطة (ع. ف) تابع للملحقة الإدارية 7 بالعرائش، فجر اليوم الإثنين 11 دجنبر الجاري على الساعة الخامسة صباحا ، إلى عملية سطو واعتداء من طرف بعض الملثمين مدججين بأسلحة بيضاء من الحجم الكبير.
وكان الضحية مداوما بنقطة المراقبة التي قامت المصالح الإقليمية بتفعيلها، بمدار مدخل العرائش قرب الكلية متعددة التخصصات، في إطار سياستها لمراقبة ومحاربة الهجرة السرية التي يقوم بها مواطنو دول إفريقيا جنوب الصحراء.
وخلال وجوده قرب سيارته في نقطة المداومة، تفاجأ عون السلطة الضحية، بثلاثة أشخاص ملثمين، قاموا بمباغتته في حدود الساعة الخامسة صباحا، قبل انتهاء دوامه بثلاث ساعات، مدججين بأسلحة بيضاء، حيث عرضوا الضحية للضرب بالسلاح، وتوثيق يديه، ثم قاموا بسلبه هواتفه النقالة وما كان بحوزته من مال ومفاتيح سيارته من نوع “كولف 2″، التي لاذوا بالفرار بها إلى وجهة مجهولة، تاركينه مطروحا أرضا ومضرجا في الدماء.
واستطاع “الضحية” من الوقوف على قدميه بعد فرارهم، حيث لجأ إلى محطة وقود كانت قريبة من موقع الجريمة، مستنجدا بعمالها الذين أبلغوا السلطات الأمنية والوقاية المدنية، وتم نقله بسرعة لتلقي العلاجات الأولية بمستعجلات المستشفى الإقليمي للا مريم بالعرائش.
وفتحت مصالح الأمن الإقليمي بحثا معمقا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن الجناة، وقد باشرت الضابطة القضائية بإخطار السدود القضائية بلوحة ترقيم السيارة المسروقة بمذكرة بحث وطنية، من أجل الإيقاع بالجناة في أسرع وقت.
وسجلت ساكنة العرائش عبر وسائل التواصل الاجتماعي، قلقها الشديد من عودة الملثمين إلى شوارع المدينة، وقض مضاجعهم الآمنة، في ظل “ارتخاء أمني ملحوظ أمام الجريمة المنظمة، تكثيفه على المركبات وسائقيها لضبط المخالفات المرورية واستخلاصها” حسب تعبير الساكنة. العلم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *