الإقتصاد والأعمال، الرئيسية

بنجرير…جامعة محمد السادس متعددة التخصصات تنظم الملتقى الدولي للتميز في أفريقيا في نسخته الأولى.

تنظم مؤسسة الدراسات المتقدمة التابعة لجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية ببنجرير يومي 6 و7 دجنبر المقبل، النسخة الأولى من “الملتقى الدولي للتميز في أفريقيا” تحت شعار “بناء المستقبل: التفكير الانتقالي في عالم دائم التغير”.

وأفاد بلاغ للجامعة أن الملتقى يهدف إلى دعم الانتقالات التي تميزت بالثورات التكنولوجية والتغيرات السياسية، والجمع بين شخصيات بارزة وشباب للتبادل والمناقشة في ” فضاء آمن” يشجع على محاكاة الأفكار التي تصب في منحى الانتقال والتحول.

وأضاف المصدر ذاته أن هذه المبادرة تأتي امتدادا لبرنامج “الملتقى الدولي للتميز” الذي يحظى ومنذ سنة 2005 بدعم من ثلة من الفاعلين، منهم 50 حائزا على جائزة نوبل، و12 رئيس دولة وحكومة سابقين، و9 رواد فضاء، و6 من كبار الطهاة الحائزين على نجمة ميشلان، و1200 مهني من 52 دولة من مختلف القارات.

وستستضيف هذه النسخة، كوكبة من المفكرين الدوليين الذين يشجعون السعي الدائم نحو المعرفة والعلوم والابتكار والدبلوماسية الاقتصادية، على غرار البروفيسور ريتشارد روبرتس، الحائز على جائزة نوبل في الطب (المملكة المتحدة)، ووداد بوشماوي، الحائزة على جائزة نوبل للسلام لسنة 2015(تونس)، وكارلوس أومانيا، الحائز على جائزة نوبل للسلام 2017 (إسبانيا).

وستعرف أيضا مشاركة العديد من المؤسسات العالمية المرموقة على غرار فولبرايت وأكاديمية جائزة شارلمان.

كما ستشهد هذه المبادرة توقيع عدة اتفاقيات بين جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية وشركاء مرموقين، بما في ذلك الأكاديمية الملكية الأوروبية للأطباء وشبكة القيادات النسائية الإفريقية.

ونقل البلاغ عن رئيس جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، هشام الهبطي، قوله “يسعدنا أن نرحب بالقادة البارزين في جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية لمناقشة التحولات الكبرى، بمعناها الأوسع، من أجل تعزيز التعاون ومواجهة التحديات خدمة لمجتمعاتنا خلال هذه الفترة التي تعرف تطورات غير مسبوقة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *