أخبار وطنية، الرئيسية، مجتمع

المديرية العامة للأمن الوطني والانخراط بقوة في الحملة العالمية لمكافحة العنف ضد النساء

تحرص المملكة المغربية على تعزيز قيم حقوق الإنسان ومكافحة جميع أشكال العنف، وفي هذا السياق، قررت المديرية العامة للأمن الوطني الانخراط بقوة في الحملة العالمية لمكافحة العنف ضد النساء، التي تمثل تحديًا دوليًا يستدعي التصدي له بكل الوسائل الممكنة.

وتأتي هذه الخطوة كجزء من التزام المملكة المغربية بتعزيز المساواة وحقوق النساء، وتعكس التحول الإيجابي نحو مجتمع يحترم جميع أفراده دون تمييز. وفي هذا السياق، قامت المديرية العامة للأمن الوطني بتوجيه مبادرات فعّالة لدعم الحملة الأممية للقضاء على العنف القائم على النوع الاجتماعي.

وتضمنت هذه المبادرات ما يلي:

توعية المجتمع بأهمية مكافحة العنف ضد النساء، حيث تم تحديث مقرات الفرقة الوطنية للشرطة القضائية وولايات أمن الدار البيضاء ووجدة باللون البرتقالي، الذي يُعد رمزًا عالميًا لدعم هذه القضية الإنسانية الحيوية.

نشر صور تظهر مقرات المديرية العامة للأمن الوطني مضيئة باللون البرتقالي على حساباتها الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي، وذلك في إشارة واضحة إلى التزامها بمكافحة العنف ضد النساء.

إن هذه الخطوات تعكس التزام المملكة بتعزيز حقوق النساء وتشجيع المجتمع على الوقوف معًا ضد العنف القائم على النوع الاجتماعي.

يأتي هذا الانخراط في سياق الجهود الدولية للتصدي لظاهرة العنف ضد النساء وتحقيق التقدم نحو مجتمع أكثر إنصافًا وتسامحًا.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *