أكادير والجهة، الرئيسية، السياحة

المجلس الجهوي للسياحة لأكادير يحتفي بالمسافر رقم 2مليون بمطار المسيرة الدولي لأكادير

في اجواء احتفالية بهيجة استقبل مطار أكادير المسيرة، زوال السبت 25 نونبر الجاري، المسافر رقم 2 مليون،  بحضور صلاح الدين بنحمان رئيس المجلس الجهوي للسياحة بجهة سوس ماسة ونائبيه عبد الحق الشهلي وكريم صبري ، وعدد من مسؤولي المطار.

ووصل مطار المسيرة الدولي لأكادير  عتبة 2مليون سائح على بعد أقل من شهر على نهاية السنة الحالية  بعد ان سبق للمطار ان وصل لذات الرقم سنة 2019، وهو ما يعني أن القطاع السياحي بأكادير  تعافى بعد جائحة كورونا ومعلوم أن حركة النقل الجوي عرفت انتعاشا ملموسا خلال العشرة أشهر الأولى من هذه السنة،  حيث أن المطار الدولي لأكادير يرتبط حاليا بحوالي 45 وجهة دولية، عبر حوالي 370 رحلة جوية في الأسبوع بين الوصول والمغادرة، هذا بالإضافة إلى الخطوط الجوية الداخلية التي تربطه بكل من مدن الدار البيضاء، الداخلة، العيون، فاس، وطنجة..

وأكد صلاح الدين بنحمان، رئيس المجلس الجهوي للسياحة لأكادير سوس ماسة، على أن السياحة استرجعت مكانتها ومسارها الذي كانت عليه قبل الجائحة  مضيفا الى أن هناك تعافي للقطاع السياحي، وتحسن من شهر إلى ٱخر، مشيرا أن الشهور المقبلة ستكون أفضل، متمنيا ان تكون  السنة المقبلة  أحسن وأفضل بفضل الجهود التي تبدل قبل كل الفاعلين والمعنيين بالقطاع والأمل السمو بالقطاع ليس وطنية فحسب بل  على الصعيد العالمي.

 بهذه المناسبة، تلقى هذا المسافر عددا من الهدايا من مختلف الشركاء.ويتعلق الأمر بريتشرت إلزبيتا، وهي مواطنة بولندية، قادمة من مدينة دوسلدورف الألمانية على متن رحلة لشركة “ويز

واستقبل مطار أكادير المسيرة الدولي، خلال العشرة أشهر الماضية، ما مجموعه مليون و867 ألف و653 مسافرا، أي بنسبة استرجاع بلغت 111 في المائة، مقارنة مع ما سجل خلال الفترة ذاتها من سنة 2019.

وبهذا الأداء، احتل مطار أكادير المسيرة، المرتبة الثالثة وطنيا خلف مطار مراكش المنارة (ثانيا) ومطار محمد الخامس بالدار البيضاء (أولا).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *