الرئيسية، تعليم

رئيس الحكومة: الحوار قادر على حل مشاكل القطاع التعليمي رغم التشويش.

صرح رئيس الحكومة اليوم السبت، من منصة المنتدى الجهوي لمنتخبي حزب التجمع الوطني للأحرار في جهة فاس-مكناس، بأنه يعتزم عقد اجتماع مع النقابات التعليمية للمفاوضة والبحث عن حلول للتحديات التي تواجه هذا القطاع الاجتماعي الحيوي معتبرا أن الهدف من “النظام الأساسي” هو إعادة الاعتبار والاهتمام بالأساتذة والتلاميذ وأولياء أمورهم على حد سواء.

وأضاف أخنوش في كلمة ألقاها قبل لقاءه المقرر مع وزراء “اللجنة الثلاثية” التي شكلتها الحكومة، يوم الاثنين القادم: ” متفقون على أن التعليم يجب أن يكون في المستوى، وبينما نسير على طريق الإصلاح من المعلوم أن تكون هناك إشكاليات وتحديات نعمل على رفعها”.

وأكد رئيس الحكومة أنه سيستقبل النقابات متطلعًا إلى إيجاد حلول تفيد الجميع، سواء كانوا أساتذة أو تلاميذ.

وأضاف: “أظل متفائلًا بالعثور على حلول لقطاع التعليم وإصلاحه وفقًا لخارطة الطريق التي بدأنا في تنفيذها، على الرغم من التحديات المطروحة، وسنخصص الوقت الكافي للحوار حول مسألة النظام الأساسي، ونأمل في التوفيق”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *