الرئيسية، سياسة

تقرير…المغرب ينظم 47 تمرينا عسكريا مشتركا خلال 2023.

صرحت الوزارة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بإدارة الدفاع الوطني أنها نظمت 47 تمرينا عسكريا مع العديد من الدول خلال سنة 2023، بهدف رفع الجاهزية والأداء وتطوير القدرات الميدانية. جاء ذلك في تقرير للوزارة.

كما أضاف التقرير أن “الوزارة قامت بالعديد من التمارين العسكرية المشتركة بهدف توطيد الروابط الثنائية ورفع الجاهزية والأداء وتطوير القدرات الميدانية وإثراء التجارب والخبرات”.

وشاركت القوات المسلحة الملكية، وفق التقرير، في تمارين عسكرية متعددة مع فرنسا من خلال تمرين جوي متنقل “تافيلالت”، ومع إسبانيا من خلال تبادل أقسام الهندسة في إطار برنامج تدبير الكوارث، ومع بلجيكا عبر التدريب على القفز المظلي من ارتفاع عالي حول تقنيات التسلل، ومع المملكة المتحدة من خلال تمرين الصحراء وجبل طارق(شمتا) ومع باكستان في إطار تمارين مشتركة ثنائية للقوات الخاصة.

كما تم تنظيم الدورة 19 للتمرين المشترك متعدد الجنسيات الأسد الإفريقي 2023 ما بين 5 و16 يونيو بعدة مدن، بمشاركة 40 دولة، وحلف الشمال الأطلسي والاتحاد الإفريقي.

ولفت التقرير إلى أن 1869 ضابطا وضابط صف أجنبي استفادوا من التكوين العسكري في المغرب خلال 2023.

وأضاف أن التكوين العسكري يكتسي أهمية بالغة في تعزيز علاقات التعاون التي تربط القوات المسلحة الملكية ببعض الدول خاصة الدول الإفريقية، إذ تستقبل المدارس ومراكز التكوين العسكري بالبلاد كل سنة متدربين أجانب من مختلف الرتب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *