الرئيسية، مجتمع

اختفاء أموال من حسابات بنكية لعدد من الزبناء يشعل منصات التواصل الاجتماعي و البنك يوضح.

أشعلت حالة اختفاء الأموال من حسابات العديد من زبائن بنك CIH  حالة من الاستياء على منصات التواصل الاجتماعي اليوم الثلاثاء.

فقد فوجئ عدد من زبائن البنك بانخفاض أرقام أموالهم المصرفية، مما أثار تفاعلا حادا على وسائل التواصل الاجتماعي.

ضجت هذه المنصات بأصوات من تأثروا بهذا الاقتطاع المفاجئ دون أن يقدم البنك أي توضيح حول الحادث. وأدى هذا الوضع إلى غضب كبير في صفوف الزبائن، نظرا للأثر الكبير الذي تسبب فيه هذا الخلل في حياتهم اليومية.

وأثارت هذه الحوادث العديد من التساؤلات حول مدى موثوقية أنظمة الأمان والمراقبة الرقمية في البنك، وكذلك فعالية التدخل في معالجة هذه الاختلالات.

وأعرب العديد من الزبائن عن استيائهم في منشورات على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث تعرضت حساباتهم لاقتطاعات مفاجئة تراوحت بين 100 و 3000 درهم.

قال بنك CIH، اليوم الثلاثاء في توضيح له، أنه على إثر تأخير في معالجة جزء من العمليات البنكية، وجد بعض الزبناء رصيدا مختلفا في حساباتهم.

وأوضح البنك في توضيح له “أنه تم التصحيح، وسيتم التعديل الكامل للأرصدة في هذا اليوم بعد نهاية المعالجة.

وعبر البنك عن اعتذاره لزبائنه على هذا الحدث الاستثنائي، وشكرهم على ثقتهم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *