أخبار وطنية، الرئيسية

لهذا السبب تأجلت محاكمة الحيداوي وعادل العماري على خلفية فضيحة تذاكر المونديال

قررت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، الإثنين، تأجيل النظر في ملف محمد الحيداوي وعادل العماري في ما بات يعرف إعلاميا بـ”فضيحة تذاكر مونديال قطر”، إلى 20 نونبر.

يأتي هذا التأجيل بسبب وعكة صحية أصيب بها رئيس الهيئة التي تنظر في الملف، ما حال دون انطلاق الجلسة.

وكان يفترض أن تباشر هيئة دفاع المتهمين مرافعتها ومن ثم الاستماع إلى الكلمات الأخيرة للحيداوي والعماري.وكانت المحكمة الابتدائية بالدارالبيضاء، في شهر غشت الفائت، حكمت على محمد الحيداوي برلماني التجمع الوطني للأحرار ورئيس فريق أولمبيك آسفي، بالحبس النافذ لمدة سنة ونصف، مع أداء غرامة مالية قدرها 2000 درهم، في قضية بيع تذاكر مونديال “قطر 2022”.

كما قضت المحكمة نفسها بـ10 أشهر حبسا نافذا في حق عادل العماري المنشط الإذاعي براديو مارس، مع أداء غرامة مالية قدرها 1000 درهم.

وتوبع المعنيان بتهم ”النصب من خلال بيع تذاكر المباريات بسعر أعلى، وبيع تذاكر المباريات بدون ترخيص، والمشاركة في النصب”. وتوبع الحيداوي في حالة اعتقال، فيما توبع الصحافي في حالة سراح.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *