غير مصنف

الأمن يستمع إلى الركاب و السائق عقب اعتقال المتورطين في سرقة حافلة النقل الحضري بعد تشغيل محركها وسياقتها معرضين حياة المواطنين للخطر

 

تمكنت المصالح الأمنية من توقيف المشتبه فيهم الثلاثة من بينهم جانحان قاصران، المتورطين في حادث اختطاف حافلة للنقل الحضري كانت في طريقها إلى منطقة السالمية بالبيضاء منطلقة من الشريط الساحلي عين الذياب، بعد تعنيف السائق وتولي القيادة مسافة محدودة نجمت عنها حادثة سير بخسائر مادية بسيطة.

وذكرت مصادر مطلعة، أنه جرى إيقاف المشتبه فيهم الثلاثة المتورطين في الحادث، حيث وُضع الشخص الراشد تحت تدابير الحراسة النظرية، بينما تم الاحتفاظ بالقاصرين تحت المراقبة، في حين تم الاستماع إلى السائق وعدد من ركاب الحافلة

الحادث، حيث وُضع الشخص الراشد تحت تدابير الحراسة النظرية، بينما تم الاحتفاظ بالقاصرين تحت المراقبة، في حين تم الاستماع إلى السائق وعدد من ركاب الحافلة

وكان المشتبه فيهم دخلوا في خلاف عرضي مع سائق حافلة تربط بين شاطئ عين الذئاب ومنطقة السالمية بالدار البيضاء، قبل أن يعمد السائق للتوقف والترجل من الحافلة بغرض طلب تدخل عناصر الشرطة، وقتها عمد مشتبه فيه قاصر لتشغيل محرك الحافلة وسياقتها لمسافة قصيرة نجم عنها حادثة سير بخسائر مادية بسيطة.

وقد تم توقيف المشتبه فيهم الثلاثة المتورطين في الحادث، حيث تم وضع الشخص الراشد تحت تدبير الحراسة النظرية، بينما تم الاحتفاظ بالقاصرين تحت المراقبة، في حين تم الاستماع للسائق ولعدد من مستعملي الحافلة الذين لم يصب منهم أي واحد بأية جروح أو إصابات جسدية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.