الرئيسية، سياسة

أزمة في الأغلبية.. التقدم والاشتراكية يقاطع الاجتماعات تضامنا مع الدكالي

 

تشهد الأغلبية الحكومية أزمة جديدة، حيث دعت قيادة حزب التقدم والاشتراكية إلى مقاطعة اجتماعات الأغلبية الحكومية احتجاجا على تصريحات عزيز أخنوش، رئيس التجمع الوطني للأحرار، بعدما أبدى نيته الاستحواذ على حقيبة الصحة خلال الولاية الحكومية المقبلة، سواء تمكن من تصدر الانتخابات المقبلة أو كان عضوا في الأغلبية المقبلة.

وكان أنس الدكالي، وزير الصحة، قد عبر عن غضبه بخصوص هذه التصريحات، حيث قال إن “الانتخابات ستكون في سنة 2021، وبالتالي فاليوم ليس للكلام وإنما للعمل في الميدان، وإذا كان هناك مشكل يطرحه قطاع الصحة فيمكن أن يناقش عبر اللجان وضمن المؤسسات، وفي اجتماعات الأغلبية الحكومية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.