الرئيسية، حوادث

اعتداء شنيع على قائد بأيت ملول والشرطة تدخل على الخط

 

علمت “صباح أكادير”، أن قائد الملحقة الإدارية الثالثة لأيت ملول، تعرض لوابل من السب والشتم شنه عليه بشكل مفاجئ صاحب شاحنة كانت تعرض البطيخ الأحمر، بالطريق الوطنية الرابطة بين أيت ملول وتارودانت أثناء عملية تحرير الملك  العمومي على مستوى الطريق المذكورة.

وذكرت مصادر مطلعة، أن صاحب شاحنة عرض البطيخ الأحمر، “ركن الشاحنة بطريقة احتلت جزء كبيرا من الملك العام، دون أي أن يكترث إلى عرقلة حركة السير والجولان”. وهو ما جعل اللجنة المكلفة بتحرير الملك العمومي تحت إشراف قائد الملحقة الإدارية الثالثة يتعرض لشتى أنواع السب والشتم ولولا تدخل عناصر القوات المساعدة وأعوان السلطة لتحولت الأمور إلى ما لا يحمد عقباه.

وفي عملية أخرى، توصل قائد قيادة الملحقة الإدارية الثالثة بأيت ملول بمعلومات تشير إلى قيام أحد الأشخاص، الذي يملك عقارات تابعة للنفوذ الترابي للمقاطعة بالشروع في تشييد بناء سري وبدون ترخيص بمجموعة من العقارات التي يملكها بالمنطقة المذكورة، ليسارع رجل السلطة باستنفار بعض عناصر القوات المساعدة ويتجه مباشرة للمكان المحدد قصد توقيف عملية البناء الذي يتم تشييده خارج الضوابط القانونية.

خطوة سيكون لها ما بعدها حين  فوجئ الجميع بمن فيهم قائد الملحقة، بصاحب المخالفة يرفع راية التحدي والعصيان في وجه السلطات ويطلق للسانه العنان لرشق الجميع بوابل من السب والشتم مهددا بالويل والثبور وعظائم الأمور، وتارة أخرى عبر الدفع  باستغفاله من طرف أعوان السلطة. و

هذا ومن المنتظر، أن تدخل المصالح الأمنية على خط الواقعة وإحاطتها بالمتعين من تحقيقات في أفق إحالة ملف القضية على النيابة العامة بعد تحرير القائد شكاية ضد المعتدين.

 

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.