أكادير والجهة، الرئيسية، رياضة

المشجع ازنزار يخوض مغامرة حضور نهائيات الكان بالكوت ديفوار بسيارته الخاصة انطلاقا من أكادير

عبد الله الصديق المعروف بلقب ازنزار مشجع حسنية أكادير لكرة القدم مند تسعينيات القرن الماضي ومشجع للمنتخب الوطني لكرة القدم في عدد من المحافل العالمية آخرها بمونديال قطر، ركب قطار المغامرة وانطلق بداية شهر شتنبر الماضي في رحلة من أكادير في اتجاه ساحل العاج لتشجيع المنتخب المغربي بنهائيات كأس إفريقيا مطلع السنة القادمة بالكوت ديفوار.المشجع ازنزار انطلق من أكادير على متن سيارته الخاصة التي تزينها الراية المغربية وصور المنتخب الوطني المغربي

وحمل معه مجموعة من الكرات يقوم بتوزيعها انطلاقا من قرى جنوب المملكة وصولا للسينغال نهاية الاسبوع على أطفال وشباب المناطق التي يزورها في إطار تشجيعه الشباب على ممارسة كرة القدم كما يقدم لهم مجموعة من الكتب التي تعرف بتراث وتاريخ المغرب خاصة بالمعالم السياحية لجهة سوس ماسة وهو بذلك يعد سفيرا سياحيا لجهة سوس ماسة، وفي تواصل معه من قلب السينغال أكد المشجع المغربي عبد الله ازنزار أن مشواره الذي انطلق من أكادير ووصل اليوم للسينغال في اتجاه الكوت ديفوار مشوار كله حماس وكل بلد تطأه قدامه الا ويلقى ترحاب كبير خاصة وأن سيارته يؤثتها العلم المغربي وصور اسود الاطلس والكل يضيف يهتف المغرب المغرب موروكو مشيرا إلى أن الجميع ابتهج وسعد كثيرا بشرف تنظيم المغرب لكان2025 وأشار إلى أن مغامرته في الذهاب للكوت ديفوار بالسيارة انطلاقا من المغرب كان حلما وتحقق بفضل تشجيع ومساندة مجموعة من الأصدقاء والفاعلين

وكانت نفس المغامرة راودته خلال مونديال روسيا وبعدها مونديال قطر لكنها لم تكتب للصعوبات المالية التي واجهته وتمنى أن يواصل المغامرة ويصل للكوت ديفوار في أحسن الظروف والأحوال وينهيها رفقة اسود الاطلس بالتتويج القاري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *