الإقتصاد والأعمالمختلفات

250 باخرة معطلة في محور أكادير – الداخلة يضيع على جهة سوس ماسة فرصا استثمارية كبرى

ـ صباح أكادير

تنتظر 250 باخرة معطلة بعدة موانئ في محور أكاديرـ الداخلة، أن يتم إصلاحها، وذلك نظرا لعدم اشتغال محطات إصلاح السفن بعدد من الموانئ المغربية، حيث حمل نواب برلمانيون المسؤولية في ذلك للوكالة الوطنية للموانئ. 

فخلال الجلسة الأسبوعية للأسئلة الشفوية بمجلس النواب، أول أمس الاثنين، أوضح النائب الابرلماني عن إقليم سيدي إفني/ مصطفى باتياس، أن تأخر إصلاح السفن يضيع على المغرب فرصا استثمارية كبرى، رغم تجهيز الوزارة الوصية لمجموعة من الموانئ منها سيدي إفني وطانطان والعيون وبوجدور، مبرزا أن  إستراتيجية الصيد البحري “أليوتيس” أعطت دينامية  لاشتغال السفن، ” في الوقت الذي كنا ننتظر أن يكون المغرب رائدا في بناء السفن نجد الأحواض معطلة”.

وحمل النائب البرلماني الوكالة الوطنية للموانئ مسؤولية تعثر مجموعة من أحواض إصلاح السفن، متهما إياها بعدم قدرتها على مسايرة السرعة التي تسير بها الحكومة اليوم، مبرزا أن وزارة التجهيز عملت على وضع رافعات البواخر بمينائي الصويرة والناظور، لكنها لم تعمم هذه المبادرة على باقي الموانئ خاصة سيدي إفني لتخفيف الضغط”.

ويضع المغرب رهانات قوية على تعزيز البنية التحتية لبناء وإصلاح السفن بالمغرب،  حيث سبق لوزارة التجهيز والنقل أن أعلنت أن تطبيق “المخطط المديري لتطوير البنيات التحتية المينائية الخاصة بأنشطة صناعة السفن في أفق 2030” سيمكن من إحداث حوالي 6000 منصب شغل مباشر.

كما أن مستثمرين فرنسيين أبدوا اهتمامهم بالاستثمار في قطاع  بناء السفن، خصوصا بجهة سوس ماسة، حيث عقدوا مجموعة من اللقاءات التنسيقية مع سياسيين وفاعلين اقتصاديين بالمنطقة لدراسة أفاق التعاون على مستوى هذه الصناعة، التي تعد من بين الأوراش المهمة المدرجة ضمن مخطط التسريع الصناعي للجهة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى