الرئيسية، حوادث

أمن أكادير يواصل تنظيف المدينة من المجرمين ويسقط تاجرا في الدراجات النارية أغرق المدينة بالدراجات المزورة

 

في إطار الحملات الأمنية المكثفة التي تشنها ولاية أمن أكادير معززة بالفرق التي أرسلتها المديرية العامة للأمن الوطني، استطاعت فرقة أمنية من إسقاط أحد أكبر تجار الدراجات النارية بأكادير، ينشط في إطار شبكة إجرامية متخصصة في السرقة وتزوير أوراق ملكية الدراجات النارية.

وقد جاءت عملية توقيف المشتبه فيه، بعد صدور أوامر صارمة بمراقبة أصحاب الدراجات النارية خصوصا تلك غير المتوفرة على أوراق قانونية، وبعد الحديث عن استعمالها في أعمال السرقة، وهو ما مكن من توقيف العشرات من أصحاب الدراجات النارية بكل من أكادير وإنزكان أيت ملول، وتبين أنها تحمل أوراقا مزورة.

وقد كشف التحقيق مع عدد من المشتبه فيهم عن هوية مزودهم بالأرواق المزورة. حيث تم الإحتفاظ بالموقوفين رهن تدابير الحراسة النظرية قبل تقديمهم إلى العدالة من أجل السرقات والتزوير.

وقد تمكنت العناصر الأمنية عند اعتقال المتورط في تزوير أوراق الدراجات النارية من حجز مجموعة كبيرة من وثائق مزورة ومطبوعات تخص تسجيل الدراجات النارية ونقل ملكيتها، ومعدات معلوماتية تستعمل في عمليات التزوير، من داخل “براكة عشوائية” تقع بطريق جنبات واد سوس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.