الرئيسية، السياحة، مجتمع

عودة الحياة السياحية إلى مراكش على الرغم من مناورات إعلام ‘ماكرون’ الماكرة. (صور + فيديو)

بعد زلزال الحوز الذي أثار قلق السياح الأجانب القادمين إلى مراكش من بعض البلدان الأوروبية، عادت مراكش إلى جاذبيتها السياحية. تلقى الزوار إشارات إيجابية تؤكد أن المدينة العالمية هي الآن آمنة من آثار الزلزال.

خلال الأيام المنصرمة، حاولت بعض القنوات الفرنسية و اعلام ماكرون الاستفادة من الزلزال لنشر أخبار كاذبة بهدف ضرب السياحة في مراكش. ومع ذلك، فشلت هذه المحاولات بسرعة بمجرد أن تم التحقق من أن الأخبار كانت كاذبة.

وساهمت وسائل الإعلام المغربية ووسائل التواصل الاجتماعي في كشف المؤامرات الفرنسية التي استهدفت مراكش كقلب سياحي. تم نشر العديد من الصور والفيديوهات والرسائل التي تشير إلى عودة الحياة إلى المدينة.

ومن المعلوم أن ساحة جامع لفنا والمدينة العتيقة شهدت توافدا كبيرا من السياح في الساعات الأخيرة. وعلى الرغم من فاجعة الزلزال، لم تتأثر حجوزات الفنادق إلا في اليومين الأولين بعد زلزال الحوز.

كما استمرت الرحلات الجوية بشكل طبيعي، مما يشير إلى استعادة مراكش لحياتها السابقة كواحدة من أهم وجهات السياحة على مستوى العالم.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *