حوادث

تشييع جثامين 3 قاصرات من عائلة واحدة منهم شقيقتان لقين حتفهن في حادث مأساوي

 

صباح أكادير:

في جو كئيب مشحون بالحزن وممزوج بأصوات النواح والبكاء، وبحضور و بكثافة عائلات وأصدقاء الضحايا وممثلي السلطات المحلية، وعدد غفير من المواطنين، ورطل من سيارات الإسعاف، تم تشييع ضحايا فاجعة غرق ثلاث فتيات من عائلة واحدة يوم أمس الاثنين بواد لحضر المتواجد نواحي مدينة تازة.

ففي موكب جنائزي مهيب تم زوال اليوم الثلاثاء تشييع جثامين الضحايا مباشرة من مستودع الأموات بالمستشفى منهم شقيقتان  بعد توافد المئات من أسر الضحايا الذين حجوا بكثافة لإلقاء النظرة الأخيرة على الضحايا قبل بدء إجراءات الدفن.

وكانت الضحايا قد لقين حتفهن غرقا رحلة استجمام لثلاث فتيات قاصرات، شقيقتان وقريبتهما تحولت إلى فاجعة، بعدما جرفت مياه الوادي الفتيات اللواتي كن يسبحن لوحدهن، في الوقت الذي فشل فيه أبناء المنطقة من إنقاذهن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.