الإقتصاد والأعمال، الرئيسية، سياسة

“الإيكواس” تنفي خبرا سربته الجزائر حول اقتراح فترة انتقالية لاستعادة الديمقراطية في النيجر.

نفت مجموعة “إيكواس” الاقتصادية لدول غرب إفريقيا ما تم نسبه إلى رئيسها، رئيس نجيريا بولا تينوبو، يوم الخميس، والذي يتعلق بمقترح فترة انتقالية تمتد لمدة تسعة أشهر لاستعادة الديمقراطية في النيجر.

كانت وسائل الإعلام في نيجيريا وعالميا قد نقلت بيانا يتعلق بهذا الموضوع ونسب إلى تينوبو، حيث اقترح فيه فترة انتقالية تستمر تسعة أشهر في النيجر لاستعادة الديمقراطية، مستوحى من تجربة بلاده في عام 1990 بعد انقلاب عسكري.

وأكدت مجموعة “إيكواس” في بيانها أن التقرير المنشور باللغة الفرنسية والذي نقلته وكالة الصحافة الفرنسية هو مفبرك ويجب معاملته على أنه خبر غير صحيح.

وأوضحت المجموعة أن مطلبها الواضح هو العودة الفورية إلى النظام الدستوري في النيجر وتحرير الرئيس محمد بازوم واستعادته منصبه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *