الرئيسية، سياسة

حزب “البيجيدي” يتجه لاختيار هذا النائب رئيسا جديدا لإدريس الأزمي المستقيل

صباح أكادير:

علمت “صباح أكادير” أن فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب بدأ ترتيباته للتنسيق لعقد اجتماع يوم غد الاثنين لانتخاب رئيس جديد للفريق خلفا لإدريس الأزمي الإدريسي، الذي قدم إستقالته مساء يوم أمس السبت، بعد كلمة عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة السابق، التي إنتقد فيها بشدة، موقف حزبه من مشروع القانون الإطار المتعلق بالتربية والتكوين.

ومن المنتظر أن تسند رئاسة الفريق من جديد لـ “عبد الله بوانو” حسب مصادر من داخل حزب العدالة والتنمية.

وقد ربط كثيرون استقالة الأزمي بتصويت فريق حزبه على القانون الإطار للتربية والتكوين، حيث أتت استقالته مباشرة بعد ساعات فقط عقب “لايف “عبد الإله ابن كيران الذي انتقد فيه تصويت البيجيدي بالغرفة الأولى للبرلمان على مشروع القانون الإطار. ومعروف على الأزمي ولاءه التام للأمين العام السابق.

وكان عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة السابق، قد وجه انتقادات لاذعة لرئيس الحكومة الحالي والأمين العام لحزب العدالة والتنمية سعد الدين العثماني بسبب أوامر الأمانة العامة للحزب الموجهة لبرلمانيه في لجنة التعليم والثقافة والاتصال بالتصويت على القانون الإطار و بالإمتناع على عدة مواد في مقابل الموافقة على القانون كاملا.

وقال عبد الإله بنكيران عبر بث مباشر في صفحته، بأنه (دير الإمتناع كامل، ماشي تكون ضد جوج مواد، واتصوت عليه بشكل كامل)، مبرزا أن “الامتناع بدوره (ماشي موقف). معتبرا أن الإمتناع سمح (لأعدائنا ليشمتو فينا)، وأصبحنا “أضحوكة الزمان”، وهذا الأمر “مصيبة وفضيحة”، و(خايبة حتى لتعاويدة)”.

يذكر أن لجنة التعليم والثقافة والاتصال، صادقت بمجلس النواب، بالأغلبية، على مشروع القانون الإطار رقم 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.