الرئيسية، حوادث، مجتمع

مراكش… تطورات جديدة في محاكمة صاحب وكالة أسفار ومن معه المتورطين في النصب على عدد من المعتمرين

تم تأجيل محاكمة صاحب وكالة أسفار وابنه وعدد من المشتبه بهم إلى يوم الثامن والعشرين من شهر غشت الحالي.

و لقد تم تأجيل المحاكمة لمنح الفرصة للنظر في المطالب المتعلقة بالجوانب المدنية و ذلك خلال جلسة عقدتها الغرفة الجنحية التأديبية بالمحكمة الابتدائية بمراكش، يوم الاثنين.

في هذه الجلسة، يتم متابعة المتهم الرئيسي (صاحب الوكالة) بتهم “الاحتيال وعدم الامتثال لتنفيذ العقد”. بينما يتم متابعة باقي المشتبه بهم بتهمة “المشاركة في الاحتيال وعدم الامتثال لتنفيذ العقد”.

في نهاية شهر مارس الماضي، انفجرت هذه القضية بعد تعرض العديد من الأشخاص في مدينة مراكش لعمليات احتيال، حيث تم الاستيلاء على مبالغ كبيرة من أموالهم مقابل وعود بترتيب رحلات عمرة إلى الديار المقدسة، ولكن لم يتم تنفيذ هذه الوعود.

نتيجة لذلك، قدم ما يقرب من 170 شخصا شكاوى إلى النيابة العامة بمحكمة مراكش الابتدائية واستجابت النيابة لهذه الشكاوى بفتح تحقيق في القضية، خاصة بعد اختفاء صاحب الوكالة وعدم ظهوره أمام السلطات.

تم اعتقاله في مدينة سلا بعد عدة أيام، وتم تقديمه هو وابنه وباقي المشتبه بهم أمام النيابة العامة في العاشر من أبريل الماضي. وقررت النيابة متابعة جميع المتهمين بالتهم المشار إليها سابقا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *