أخبار وطنية، الرئيسية

السجن النافذ لرجل سلطة متورط في رشوة مليون سنتيم !

 

أدانت الغرفة الجنائية الابتدائية لقسم الجرائم المالية باستئنافية فاس أمس الثلاثاء ، قائد قيادة عين عائشة، التابعة لإقليم تاونات، بالسجن ثلاثة أشهر سجناً نافذاً مع تعويض مدني قدره 10 آلاف درهم.

وكان قائد قيادة عين عائشة بتاونات قد تم اعتقاله بتهمة الارتشاء، إثر كمين نصب له، بأمر من النيابة العامة المختصة، بعد لجوء صاحب معصرة عصرية للزيتون، إليها للتبليغ عن ابتزازه المتكرر له، ومطالبته بملغ مالي رشوة نظير غض الطرف عن كيفية صرف المرج المتسرب من المعصرة.

واتصل صاحب المعصرة بالرقم الأخضر للتبليغ عن ابتزازه من قبل القائد بداعي إفراغه المرج بشكل عشوائي، فتم نصب كمين لرجل السلطة واعتقاله بأمر من الوكيل العام، وحجز المبلغ بمنزله بالمنطقة الواقعة على الطريق الوطنية رقم 8 بين فاس وتاونات.

و اتضح لعناصر الضابطة القضائية،  أن الأوراق النقدية هي نفسها التي نسخها الضحية ومكن النيابة العامة منها، ليتم إيقاف القائد واقتياده إلى مركز الدرك للاستماع إليه قبل إحالته على الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بفاس باعتباره صاحب امتياز قضائي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.