الإقتصاد والأعمال، الرئيسية

وزيرة المالية الاسبانية: فرص عمل جديدة في المغرب بفضل فرقاطة البحرية الملكية.

أعلنت وزيرة المالية والوظيفة العامة الاشتراكية الاسبانية، ماريا خيسوس مونتيرو، أمس السبت، خلال مقابلة مع كادينا سير ووكالة أوروبا بريس، أن مصنع نافانتيا الوطني لبناء السفن في سان فرناندو سيقوم في 3 يوليو المقبل بعملية “تركيب الصفائح المعدنية” لفرقاطة الدورية “أفانتي 1800” لصالح البحرية الملكية المغربية.

وأضافت المسؤولة الحكومية الإسبانية أن هذه الورش ستوفر 1100 وظيفة مباشرة وغير مباشرة اقتصاديا. وفي أكتوبر 2022، تم توقيع اتفاق قرض بقيمة 92 مليون دولار بين إدارة الدفاع الوطني والبنك الإسباني “سانتاندر” لتمويل صفقة شراء زورق دورية (OPV) من شركة “نافانتيا” للصناعات البحرية.

تتميز الفرقاطة البحرية المغربية بقدرتها المتطورة في المراقبة في عرض البحار ومجهزة بأنظمة صواريخ للدفاع الجوي، وتحتوي أيضًا على صواريخ مضادة للسفن، بالإضافة إلى مدفع ثقيل عيار 76 ملم. يبلغ وزن الفرقاطة حوالي 1500 طن وطولها 80 مترًا، ويتكون طاقمها من حوالي 80 بحارًا، مع قدرة ذاتية للابحار لمسافة تصل إلى 4000 ميلاً بحريًا، ومجهزة بمنصة لإقلاع وهبوط المروحيات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *