أخبار وطنية، الرئيسية، حوادث

هذا هو الحكم الصادر في حق نائب رئيس مجلس جماعي متهم باغتصاب شابة تعاني الإعاقة

أدانت غرفة الجنايات الاستئنافية بفاس، نهاية الأسبوع الجاري، نائبا لرئيس مجلس مقاطعة جنان الورد بفاس، عن حزب الأصالة والمعاصرة، بخمس سنوات سجنا نافذة، وذلك بعد مواجهته بتهم لها علاقة بالاغتصاب وهتك العرض بالعنف.

وتفجر الملف منذ ما يقرب من 8 سنوات. وقضت المحكمة بالبراءة في حق المتابع في هذه القضية التي قدمت على أن تفاصيلها تتعلق باستدراج فتاة تعاني التشرد والإعاقة.

لكن محكمة النقض قبلت طعنا تقدمت به النيابة العامة. وجرى تعيين هيئة جديدة للنظر في الملف في محكمة الاستئناف. وقالت المصادر إن الحكم له علاقة بظهور أدلة جديدة في هذه القضية.

وكان المتابع في هذا الملف مسؤولا عن مركز اجتماعي. واتهم باستدراج الضحية والتي نقلت إلى المركز من قبل السلطات، والإعتداء الجنسي عليها، وهي التهم التي تشبث المتهم بإنكارها في مختلف أطوار التحقيق والمحاكمة.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *