حوادث

بالصور والفيديو: إعادة تمثيل جريمة قتل الطفل رضى وإلقاء جثته في بئر و المواطنون يطالبون بإعدام الجناة

 

تمت اليوم الأحد 14 يوليوز بمدينة مكناس، عملية إعادة تمثيل جريمة القتل البشعة التي راح ضحيتها طفل يبلغ من العمر 10 سنوات، وسط حضور امني كبير واحتقان واضح وسط المواطنين الذي طالبوا باعدام السفاح الذي هز بجريمته الراي العام المحلي والوطني.

وكانت المصالح الأمنية من توقيف المشتبه فيه بناء على خلفية نتائج الأبحاث والتحقيقات الميدانية المكثفة، المدعومة بالخبرات العلمية والتقنية الضرورية، التي أظهرت صلته المباشرة بجريمة الضرب والجرح باستعمال أداة راضة مفضي إلى الموت، المقرونة بهتك العرض بالعنف التي ذهب ضحيتها الطفل القاصر، الذي سبق وأن شكل موضوع بحث لفائدة العائلة، قبل أن يعثر على جثته وهي تحمل آثار عنف بأحد الأبنية المهجورة بالقرب من فضاء صهريج السواني.

كما مكنت الأبحاث -يضيف البلاغ- من توقيف مشتبه فيه قاصر، يبلغ من العمر 17 سنة، يشتبه في صلته بهذه الجريمة، فيما تتواصل التحقيقات من أجل توقيف مشتبه فيه ثالث، توافرت معطيات حول إمكانية مشاركته في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.