الرئيسية، سياسة

لجنة التعليم تفاجئ البرلمانيين و تحدد موعدا جديدا للتصويت على “القانون الإطار” المثير للجدل

 

صباح أكادير:

أعلنت لجنة التعليم والثقافة والاتصال أنها ستعقد اجتماعا يوم الثلاثاء 16 يوليوز الجاري، على الساعة العاشرة صباحا للتصويت على مشروع قانون الإطار المتعلق بمنظومة التربية والتكوين. 

يأتي ذلك في الوقت الذي تتحدث فيه عدة مصادر برلمانية عن توصلهم بدعوة لحضور اجتماع يوم الثلاثاء المقبل، للتصويت على القانون المذكور في غياب أي توافق بين الأحزاب السياسية حول المواد المتعلقة بالسياسة اللغوية.

ولم تستبعد مصادر أخرى،  إمكانية عقد مكونات الأغلبية الحكومية اجتماعا، خلال اليومين القادمين، لبحث سبل التوافق حول المواد العالقة سيما وأن الدورة البرلمانية الحالية توشك على الانقضاء.

يذكر أن القانون الإطار الخاص بالتعليم، عرف على مدى أشهر، “بلوكاجا” حقيقيا داخل لجنة التعليم والاتصال منذ شهر مارس، بعد الخرجة المثيرة  للأمين العام السابق ل”البيجيدي” عبد الإله بنكيران، الذي حث عبرها نواب حزبه على عدم التصويت على مشروع القانون بصيغته الحالية المتناقضة، على حد تعبيره، وروح الدستور في ما يرتبط باللغة العربية.

خرجة بنكيران كانت قد فجرت خلافا كبيرا بين الأحزاب السياسية وخاصة فرق الأغلبية، وصلت إلى حد اتهام “البيجيدي” بالانقلاب على مواقفه، بعدما تراجع عن التوافقات التي عقدها مع الأغلبية والمعارضة على حد السواء، بخصوص إقرار تدريس بعض المواد العلمية والتقنية باللغة الفرنسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.