الرئيسية، رياضة

فاجعة: ضربة جزاء زياش تنهي حياة مشجع في عقده الرابع و هزيمة المغرب تقتل مسنا آخر داخل مقهى 

صباح أكادير:

لفظ شخص آخر أنفاسه مساء اليوم الجمعة بمدينة القصر الكبير، جراء سكتة قلبية تعرض لها خلال متابعته لمباراة المنتخب المغربي.

وذكرت مصادر محلية، أن الهالك بينما كان في المقهى يتابع مقابلة المغرب والبنين، سقط على الأرض، بعد ضياع حكيم زياش لضربة جزاء في الدقيقة الاخيرة من عمر المباراة.

وأوضحت مصادر مطلعة، أن الهالك لم يحتمل ضغط المباراة في الدقيقة الاخيرة، وسقط مغشيا عليه بسبب سكتة قلبية قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة.

وبمدينة خنيفرة، فارق مسن يبلغ حوالي 60 سنة الحياة، لحظة تسجيل هدف البنين الأول في مرمى الأسود و ذلك بمقهى “المنظر الجميل” بخنيفرة.

هذا، وقد حلت السلطات المحلية بعين المكانين لتفقد الجثثين، وتمَّ نقلهما بعد ذلك إلى مستودع الأموات، في الوقت الذي تم فيه فتح تحقيق حول ظروف وملابسات الحادتتين المأساويتين.

وكان منتخب بنين  قد خلق مفاجأة كبرى في بطولة كأس الأمم الإفريقية في كرة القدم، بإقصائه المغرب من الدور ثمن النهائي، بفوزه عليه 4-1 بركلات الترجيح بعد التعادل في الوقتين الأصلي والإضافي 1-1.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.