أخبار وطنية، الرئيسية

الاصابات في صفوف لاعبي المنتخب صداع في راس الركراكي قبل مواجهة البرتغال

كشفت مصادر لموقع “الأخبار” أن الإصابة التي تعرض لها المدافع نايف أكرد في مباراة المنتخب الوطني المغربي أمام نظيره الإسباني، لن تحول دون مشاركته في مباراة السبت أمام البرتغال، في ربع نهائي كأس العالم.

وأوضحت نفس المصادر أن أكرد شعر بآلام في العضلة الخلفية للفخذ، ولم يقو على إكمال مباراة إسبانيا، غير أن نتائج الفحوصات الطبية التي خضع لها أكدت أن الإصابة غير مقلقة.

أما بخصوص حالة  سفيان امرابط، فقد أكدت مصادرنا أنه يشعر بتحسن كبير، بعد الآلام الحادة التي عانى منها قبل مباراة إسبانيا على مستوى الظهر، إذ أخذ اللاعب حقنة لخوض المباراة الأخيرة، وسيكون جاهزا لمواجهة البرتغال السبت المقبل.

وخضع امرابط وأشرف حكيمي إلى حصة استشفاء العضلات عن طريق حمام ثلج، بينما خضع سليم أملاح لفحوصات إضافية بعد إصابته الأخيرة في الركبة، التي منعته من إكمال المواجهتين الأخيرتين، إلى جانب نصير المزراوي الذي يعاني من إصابة في الحوض، تعرض لها في المباراة الأولى لـ “أسود الأطلس” ضد كرواتيا.

وخضع عميد المنتخب الوطني، غانم سايس، إلى فحص طبي أمس الأربعاء، بعد إصابته في الأشواط الإضافية لمباراة إسبانيا، إذ تبين أنه يعاني من إجهاد عضلي، وسيكون جاهزا للمشاركة بدوره في مباراة البرتغال.

ويخوض لاعبو الفريق الوطني حصة تدريبية يومه الخميس بملعب الدحيل، استعدادا لمباراة السبت، وستكون بعيدة عن عيون وسائل الإعلام، على أن تقام غدا آخر حصة تدريبية قبل المباراة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.