الرئيسية، رياضة

“ماركا” على أمرابط: “إسبانيا ستواجه “الوحش” صاحب “الثلاث رئات” الذي قضى على مودريتش ودي بروين 

أفردت صحيفة “ماركا” الاسبانية تقريراً خاصاً عن سفيان أمرابط، متوسط ميدان المنتخب المغربي، مُحاولة إبراز الأدوار الأساسية التي يضطلع بها داخل منظومة “أسود الأطلس”، وذلك قبل ثمن نهائي كأس العالم “قطر 2022” أمام إسبانيا، يوم غد الثلاثاء.

وعنونت الجريدة الإسبانية مادتها بالقول: “سفيان أمرابط صاحب الثلاث رئات.. الأسد الذي قضى على مودريتش ودي بروين ينتظر إسبانيا“، مُعتبرةً أن صاحب الـ26 سنة يُعد من المفاجآت الكبرى التي حملتها نهائيات كأس العالم الحالية بقطر.

واستندت الصحيفة إلى مجموعة من الإحصائيات التي وقَّع عليها “شقيق” تور الدين” في المباريات الثلاث الأولى للمونديال، من بينها تقديمه لـ133 تمريرة وقطعه لـ5 كرات، فضلاً عن افتكاكه الكرة في 24 مناسبة فهو على قول “لاغازيتا” الإيطالية جدار بكل ما تحمله الكلمة من معنى، كما وصفته “ليكيب” الفرنسية باللاعب الذي يمتلك 3 رئات، تضيف الصحيفة الواسعة الانتشار في إسبانيا والعالم.

الصحيفة الإسبانية قالت أن تلقي المنتخب المغربي لهدف وحيد خلال دور المجموعات وضد مرماه، و3 أهداف طيلة الإقصائيات المؤهلة للمونديال، لا يعود الفضل فيه فقط للحارس بونو ورباعي خط الدفاع، بل لوجود “وحش” في خط الوسط اسمه سفيان أمرابط.

وتوقّفت الصحيفة عند الإمكانيات البدنية التي يمتاز بها الدولي المغربي، لافتةً إلى أن أمرابط حدّ من خطورة كل من الكرواتي، لوكا مودريتش والبلجيكي كيفين دي بروين، في الجولتين الأولى والثانية من دور المجموعات.

واستحضرت “ماركا” تصريحات للناخب الوطني، وليد الركراكي، أشاد فيها بسفيان أمرابط، مُعتبراً أنه أول مدافع وأيضاً مهاجم في المنظومة التكتيكية للمنتخب المغربي خلال كأس العالم الجاري.

يُشار إلى أن المقابلة التي ستجمع المغرب بنظيره إسبانيا ستُقام، غداً الثلاثاء، على أرضية ملعب “المدينة التعليمية”، في إطار ثمن نهائي كأس العالم “قطر 2022″، انطلاقاً من الرابعة عصراً (غرينيتش +1).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.